الجنود الخفية

الحيرة ،?
القلق ،?
التردد ?

هي من الجنود الخفية للعدو لذا لايليق بأرواح تسير في دروب المجد ساعية لرفع راية النصر ان يكون هذا حالها إعلم أيها السائر أنك متى ماإلتفت لتلك المعوقات والمثبطات وقفت وتأخرت عن المسير كن واثقاً أنك تحمل في جعبتك عقيدة سماوية
في منتصف الطريق!
???
يقول ابن القيم رحمه الله :
(( إن لم يكن العبد في تقدم فهو في تأخر ولا بد ، فالعبد سائر لا واقف ، فإما إلى فوق ، وإما إلى أسفل ، وإما إلى أمام ، وإما إلى وراء وليس في الطبيعة ولا في الشريعة وقوف البتة . ما هو إلا مراحل تطوى أسرع طي إما إلى الجنة أو إلى النار ، فمسرع ومبطئ ، ومتقدم ومتأخر ، وليس في الطريق واقف البتة ، وإنما يتخالفون في جهة المسير وفي السرعة والبطء { إنها لإحدى الكبر (35) نذيراً للبشر(36) لمن شآء منكم أن يتقدم أو يتأخر (37)} . ولم يذكر واقفاً ، إذ لا منزل بين الجنة والنار ولا طريق لسالك غير الدارين البتة ، فمن لم يتقدم إلى هذه بالأعمال الصالحة ، فهو متأخر إلى تلك بالأعمال السيئة )) .

ثبتنا الله واياكم وسدد خطانا لكل خير

?/بوح اخت الشهيد??