أصداف في عمق البحر ..

اصداف في عمق البحر

اللؤلؤ يوجد داخل الاصداف والأصداف في أعماق البحار
وهكذا الأشياء الثمينه لايمكن الحصول عليها إلا بالبحث المقترن بالصبر
وكل شيئ في حياتنا لايمكن أن نلتسمه بأيدينا إلا بالمجاهدة والسعي الدؤب
فلن نصل إلى القمة السامقه ونحن نقف على السفح الهابط..
كم من الأهداف في داخلنا متفرقة غير مجتمعه!!
ضائعه غير موجهه!!
إن في داخل كل نفس منا الكم الهائل من الطاقات التي لو إستثمرت لأرتقينا بإنفسنا وأمتنا إلى المعالي..
ولكن العجز والكسل والرسائل السلبية التي سيطرت على العقول..
جعلت الغبش يحجب النور عن العيون.. وخالجت الظنون أرواح الكثير
فقعدوا عن المسير وأختاروا لأنفسهم حياة الجمود!!
نحن اليوم بحاجة إلى البحث الدائم البحث الذي يرسم أمام نواظرنا
أننا يجب أن نحيا حياة أكبر بكثير من التي نحيا بها
نحيا حياة تعيش لأجل قضية !!
حياة تــــُريد التقدم دوماً إلى آفاق منيرة..
فلن يبلغ العلياء من هو خامل..
وصدق الشاعر الذي قال:
ماكان للزهرات لولا أنها هتكت حجاب الكُم أن تتوردا
قد قيدوك فما أطقت قيودهم
والحر يأبى أن يعيش مقيدا
همسة: قيل إن الدُرر تبقى في أصدافها حتى يأتي من يُخرجها
فعذراً نقولها لكل من يُريد المرتقى الوضيئ لن تصل للذي تريد
حتى تـــُعلنها إنطلاقة جديدة وسعياً وجُهداً وإخلاصاً إلى هدفٍ يكون سبباً في نصرة هذه الأمة
واعلم أن القافلة إذا سارت تخلف العاطل وظهر الحقُ من الباطل
من بحث حتماً سيجد!!
ومن سار بطريق حتماً سيصل!!
ومن عزم حتماً سيُحقق!!
ومن رضي بالدون فسيكون بلا شك مغبون .!!
وحسبنا الله سيؤتينا الله من فضله إنا إلى الله راغبون.
تبقى النداء الذي تترنم به القلوب..

اللهم إجعل من أحرفي غيثاً على جدبٍ
وفــُراتاً على ظمأ
أخت الشهيد

قناتي على التيلغرام

http://soo.gd/Q4F3